الرافدين يعلن حجم أرباح ثابتة للمواطنين مقابل إيداع الأموال البنك المركزي يعلن عن دعم ثمانية اندية رياضية الداخلية تتنفي مصادقة وزيرها على مجلس تحقيق في أحداث عنف ضد متظاهرين سعر صرف الدولار يقفز إلى أعلى مستوى في العراق وزير النفط ينفي عرض شركة أكسون موبيل’بيع حصصها في حقل عملاق على شركائها الجمعية الأميركية تحدد الوقت المناسب لتنظيف الأسنان واشنطن تحدد الاثنين موعدا رسميا لبدء التطعيم بلقاح المضاد لفيروس كورونا ’فايزر’ العراق يحدد موعد افتتاح منفذ عرعر أمام المسافرين الاستخبارات تطيح بمتهمين ضمن شبكة تزوير عقارات الدولة والمواطنين وزارة العمل : دفعتين من القروض تشمل أكثر من 10 آلاف مستفيد

بيان رقم (٩٨) صادر عن :الحركة المسيحية في العراق كتائب بابليون الجناح العسكري

بواسطة عدد المشاهدات : 694
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الرافدين يعلن حجم أرباح ثابتة للمواطنين مقابل إيداع الأموال
البنك المركزي يعلن عن دعم ثمانية اندية رياضية
الداخلية تتنفي مصادقة وزيرها على مجلس تحقيق في أحداث عنف ضد متظاهرين
سعر صرف الدولار يقفز إلى أعلى مستوى في العراق
وزير النفط ينفي عرض شركة أكسون موبيل’بيع حصصها في حقل عملاق على شركائها
الجمعية الأميركية تحدد الوقت المناسب لتنظيف الأسنان
واشنطن تحدد الاثنين موعدا رسميا لبدء التطعيم بلقاح المضاد لفيروس كورونا ’فايزر’
العراق يحدد موعد افتتاح منفذ عرعر أمام المسافرين
الاستخبارات تطيح بمتهمين ضمن شبكة تزوير عقارات الدولة والمواطنين
وزارة العمل : دفعتين من القروض تشمل أكثر من 10 آلاف مستفيد
نائب كردي : التظاهرات في السليمانية لن تهدأ الا بتغيير النظام السياسي في اقليم كردستان
الزراعة: حققنا فائضاً في أغلب المحاصيل.. طلبات دولية للاستيراد
الأنواء الجوية : غيوم وفرص أمطار للأيام الخمسة المقبلة
سعر صرف الدولار في بغداد ومحافظات أخرى يشهد ارتفاعاً آخر
الاعمار والاسكان : نخطط لإنشاء طرق ثانوية بين المحافظات
  • بيان رقم (٩٨) صادر عن :الحركة المسيحية في العراق كتائب بابليون الجناح العسكري

    ليكس نيوز - بغداد

     

    الى ابناء شعبي العريــــــق حركة بابليون تأسست للدفاع عن كل مكونات العراق،وليس عن المكون المسيحي فحسب ، ولم يعتبر ولم يؤمن بالاقلية بل الأكثريـــــة في الحب والولاء والانتماء للعراق ، ولا أحد يزاودنا على الموت من أجلـــــه وحشدنا لم يأت اعتباطاً . بل تلبية لنداء كل أمرأة فقدت عزيزها وكل دمعة طفل ذرفت وكل عراقي غيور ...ردي على البعض من من يتباهى بمسيحيتة ويتغنى بأقليتة من النواب وغيرهم .. إذ كان الأجدر بهم، ان يحملوا البندقية ويدافعوا عن العراق لا ان يذهبوا بالخفية للدول الداعمة لداعش وفي الوقت نفسه يتعالون ويتبجحون بعدم الأنتماء للحشد الشعبي ويسترخصون دماء الشهداء المسيحيين التي امتزجت بدماء شهداء العراق الأبطال من شماله الى جنوبه...نحن براءة منكم وديانتنا بعيدة عنكم لأنها علمتنا حب الوطن والدفاع عن المقدسات . ولأن عقيدتنا هي  العراق  اولاً ، دمائنا فداه ، وفداء كل العراقيين وليعلم جميع المتقولين ، إنهم لا يخففوا من وطأة أقدامنا على رؤوس الدواعش ومن يدعمهم بأقاويلهم  وفضائياتهم ومواقعهم المزيفه . وان صنيعهم هذا ماهو الا وساماً على صدورنا   ومقياسا لمدى انتصاراتنا.

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من سياسية

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    (1 منشور)

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha