بالوثيقة.. مجلس الانبار تطالب بتفعيل شرطة الاداب لردع المتحرشين مكافحة الارهاب ينفذ عملية في وادي الشاي بكركوك عضو بالنزاهة النيابية يعلن استكمال إجراءات استجواب وزير النفط المفوضية تؤشر ارتفاعا بجرائم الاتجار بالبشر في البصرة صالح وعبد المهدي يناقشان الارتقاء بمستوى الخدمات ويبحثان المستجدات العربية والاقليمية القوات الامنية تعزز تواجدها في مناطق شرقي الفلوجة الحكيم: لاعذر لأي طرف سياسي ان لم يكن على قدر المسؤولية الصدر يُذكّر بإنتهاء مهلة الستة اشهر: افلا يكفيكم صراعا العراق وروسيا يبحثان عدة ملفات وتسهيل الرحلات الجوية البرلمان يوافق على طلب لتصحيح خطأ اداري ارتكبته حكومة العبادي

القوات الأمنية والحشد الشعبي ممسكان بالحدود العراقية السورية ومستعدان لأي طارئ

بواسطة عدد المشاهدات : 110
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بالوثيقة.. مجلس الانبار تطالب بتفعيل شرطة الاداب لردع المتحرشين
مكافحة الارهاب ينفذ عملية في وادي الشاي بكركوك
عضو بالنزاهة النيابية يعلن استكمال إجراءات استجواب وزير النفط
المفوضية تؤشر ارتفاعا بجرائم الاتجار بالبشر في البصرة
صالح وعبد المهدي يناقشان الارتقاء بمستوى الخدمات ويبحثان المستجدات العربية والاقليمية
الحكيم: لاعذر لأي طرف سياسي ان لم يكن على قدر المسؤولية
القوات الامنية تعزز تواجدها في مناطق شرقي الفلوجة
الصدر يُذكّر بإنتهاء مهلة الستة اشهر: افلا يكفيكم صراعا
العراق وروسيا يبحثان عدة ملفات وتسهيل الرحلات الجوية
البرلمان يوافق على طلب لتصحيح خطأ اداري ارتكبته حكومة العبادي
السجن 6 سنوات لمدان أحرق مدرسة في ‏مدينة الصدر
شرطة كركوك توضح إنفجار تازة
اليوم.. مباراة واحدة في ممتاز الكرة
الفتح: المالية النيابية من حصتنا والإصلاح خرق الاتفاقية فتأخر الحسم
العصائب: النظام السعودي عاد ليكرس وحشيته واجرامه من جديد
  • القوات الأمنية والحشد الشعبي ممسكان بالحدود العراقية السورية ومستعدان لأي طارئ





    طالبت وزارة الدفاع الأهالي في قاطع الأنبار بالتعاون مع القوات الأمنية للحيلولة من دون تسلل الإرهابيين، وملاحقة الخلايا النائمة وكل من تسول له نفسه العبث بالأمن والابلاغ عنهم.وقال اللواء قاسم المحمدي قائد عمليات الأنبار، إنّ "الإرهابيين (أصبحوا) متواجدون داخل الاراضي السورية على بعد خمسة أو ستة كيلومترات" من الحدود العراقية.من جهته ..

    قال المقدّم عبّاس محمّد من قوّات الحدود العراقية أن قوات حرس الحدود اتّخذت كافّة الإجراءات لتأمين الحدود، بينها نصب أبراج مراقبة بالإضافة إلى السواتر والخنادق"، مؤكّداً أنّ انسحاب قوّات سوريا الديموقراطية لن يمثّل أيّ مشكلة تجاه الحدود العراقية، إن شاء الله".وفي هذا السياق أعلنت قيادة العمليات المشتركة، أن القوات المسلحة العراقية تجري عمليات واسعة لمطاردة بقايا داعش بالصحراء على الحدود السورية العراقية.

    وقال المتحدث باسم القيادة العميد يحيى رسول في بيان له، إن "هناك عمليات أمنية نوعية كبيرة انطلقت في الصحراء التي تربط ما بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار باتجاه الحدود السورية العراقية"، مبنياً أن "الكل يعرف أن هذه الصحراء كبيرة وأيضاً فيها طيات أرضية وأنفاق ووديان عميقة".

    وأشار رسول إلى أن "الحدود العراقية السورية أُمنت بشكل تام وعملية اجراء التحصينات مستمرة عليها، وكذلك الحدود العراقية التركية مُسكت من قبل قوات الحدود وقطعات الجيش"، لافتاً إلى أن "العمليات التي تجري الآن في هذه المناطق الصحراوية تأتي لاقتلاع ما تبقى من الإرهابيين، حيث حاول عدد من عناصر التنظيم الإرهابي وفي عدة مرات القيام بعمليات تسلل من سوريا إلى العراق لكن كان أبطالنا لهم بالمرصاد".

    بدوره أعلن الحشد الشعبي استنفار قواته في المناطق الحدودية واستعدادها لأي طارئ في النقاط التي تقع تحت مسؤوليته، متهما أميركا بـ"السعي لفتح الحدود للدواعش واستخدامها كورقة ضغط على الحكومة الجديدة لمنع مناقشة أي قرار يطالبها بالخروج.

    وأكد الحشد أن الإدارة الأميركية تقف وراء عودة داعش الى الحدود السورية العراقية، من اجل الضغط على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.القيادي بالحشد الشعبي جبار المعموري قال ان ما حصل في دير الزور واندفاع داعش صوب الحدود العراقية تأتي كورقة ضغط على الحكومة العراقية من قبل واشنطن لمنع مناقشة أي قرار يطالب بخروج القوات الاميركية من العراق .

    سياسيون وعسكريون من جانبهم حذروا من عودة داعش إلى المناطق التي كان يسيطر عليها، مما سيؤدي إلى انهيارات أمنية لاسيما في الوقت الذي لا تزال الحكومة العراقية تشهد تغييرات في القيادات العسكرية وغياب الوزراء الأمنيين معتبرين التعامل مع الموقف الأمني الحالي على الحدود من اصعب التحديات التي تواجه حكومة عبد المهدي .

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من امنية

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha