ضبط 21 لغماً مضاداً للدروع في أحد الدور جنوبي الموصل بالوثيقة.. امانة مجلس الوزراء “تتريت” في تعيينات التربية والصحة بذي قار تحقيق الرصافة تصدق اعترافات متهمين اثنين زوّرا معاملات كمركية الانبار قلة التخصيصات المالية تحول دون معالجة الاجسام المفخخة في المناطق المحررة الغيابات تضرب صفوف اتلتيكو مدريد في مواجهة الاياب امام يوفنتوس نائب:الموازنة لم تعالج المشاكل السابقة ولم تتقدم خطوة في وضع الحلول متظاهرو ديالى يطالبون بحل مجلس المحافظة المرجعية العليا تحدد اسباب لجوء البعض الى التلفيق قائد شرطة البصرة يرد على نقيب معلمي الرصافة ويوجه رسالة الى الكوادر التدريسية ألمانيا تحظر تصميم نظام دفاع جوي مشترك مع أوكرانيا

بيان رقم (٩٨) صادر عن :الحركة المسيحية في العراق كتائب بابليون الجناح العسكري

بواسطة عدد المشاهدات : 474
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ضبط 21 لغماً مضاداً للدروع في أحد الدور جنوبي الموصل
بالوثيقة.. امانة مجلس الوزراء “تتريت” في تعيينات التربية والصحة بذي قار
تحقيق الرصافة تصدق اعترافات متهمين اثنين زوّرا معاملات كمركية
الانبار قلة التخصيصات المالية تحول دون معالجة الاجسام المفخخة في المناطق المحررة
الغيابات تضرب صفوف اتلتيكو مدريد في مواجهة الاياب امام يوفنتوس
نائب:الموازنة لم تعالج المشاكل السابقة ولم تتقدم خطوة في وضع الحلول
متظاهرو ديالى يطالبون بحل مجلس المحافظة
المرجعية العليا تحدد اسباب لجوء البعض الى التلفيق
قائد شرطة البصرة يرد على نقيب معلمي الرصافة ويوجه رسالة الى الكوادر التدريسية
ألمانيا تحظر تصميم نظام دفاع جوي مشترك مع أوكرانيا
مجلس النواب سيشرع بتعديل اتفاقية الإطار الاستراتيجي مع أميركا
جهاز المخابرات يعلن تفكيك أكبر مجموعة تمويل لداعش في تأريخ العراق
تحالف البناء: سنستضيف عبد المهدي في البرلمان لمعرفة موقفه من هذا الملف
برهم صالح يزور باريس في الـ26 من الشهر الجاري
مركز العراق للتنمية القانونية: هكذا ينجح المجلس الأعلى لمكافحة الفساد.. نمتلك وثائق ملفات الفساد
  • بيان رقم (٩٨) صادر عن :الحركة المسيحية في العراق كتائب بابليون الجناح العسكري

    ليكس نيوز - بغداد

     

    الى ابناء شعبي العريــــــق حركة بابليون تأسست للدفاع عن كل مكونات العراق،وليس عن المكون المسيحي فحسب ، ولم يعتبر ولم يؤمن بالاقلية بل الأكثريـــــة في الحب والولاء والانتماء للعراق ، ولا أحد يزاودنا على الموت من أجلـــــه وحشدنا لم يأت اعتباطاً . بل تلبية لنداء كل أمرأة فقدت عزيزها وكل دمعة طفل ذرفت وكل عراقي غيور ...ردي على البعض من من يتباهى بمسيحيتة ويتغنى بأقليتة من النواب وغيرهم .. إذ كان الأجدر بهم، ان يحملوا البندقية ويدافعوا عن العراق لا ان يذهبوا بالخفية للدول الداعمة لداعش وفي الوقت نفسه يتعالون ويتبجحون بعدم الأنتماء للحشد الشعبي ويسترخصون دماء الشهداء المسيحيين التي امتزجت بدماء شهداء العراق الأبطال من شماله الى جنوبه...نحن براءة منكم وديانتنا بعيدة عنكم لأنها علمتنا حب الوطن والدفاع عن المقدسات . ولأن عقيدتنا هي  العراق  اولاً ، دمائنا فداه ، وفداء كل العراقيين وليعلم جميع المتقولين ، إنهم لا يخففوا من وطأة أقدامنا على رؤوس الدواعش ومن يدعمهم بأقاويلهم  وفضائياتهم ومواقعهم المزيفه . وان صنيعهم هذا ماهو الا وساماً على صدورنا   ومقياسا لمدى انتصاراتنا.

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من سياسية

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    (1 منشور)

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha