حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم الاحتجاجات مستمرة في فرنسا الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة برشلونة يحدد سعر ديمبلي الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019 القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار

البريطانيون يرتدون زهرة حمراء في نوفمبر ماالسبب وراء ذلك؟

بواسطة عدد المشاهدات : 22
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم
الاحتجاجات مستمرة في فرنسا
الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض
النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة
برشلونة يحدد سعر ديمبلي
الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019
القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار
الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم
المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس
ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار
الحوثيون يعلنون وقف الهجمات على دول التحالف بقيادة السعودية
نائب يكشف حسم ست وزارات ولم يتبق إلا الدفاع والداخلية
موريتانيا تتأهل لنهائيات الأمم الأفريقية لأول مرة في تاريخها
الأردن ترسل وفد برلماني يزور دمشق للمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة
الحلبوسي يشيد بالدور القطري في إعادة إعمار العراق ويؤكد الألتزام بدعم المستثمرين القطريين
  • البريطانيون يرتدون زهرة حمراء في نوفمبر ماالسبب وراء ذلك؟





    في هذه الفترة من كل عام، يتكرر المشهد نفسه في شتى أنحاء بريطانيا: زهرة حمراء تزين السترات والفساتين، من أبسط أفراد العامة وحتى رؤساء الحكومة.

    وربما لا يدري كثيرون القصة وراء هذه الزهرة وعادة ارتدائها المستمرة منذ 97 عاما.

    في يوم 11 نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام يحيي البريطانيون ذكرى ضحايا المحاربين في الحرب العالمية الأولى. والبداية كانت في عام 1921، حين احتفل البريطانيون للمرة الأولى بهذه المناسبة.

    ولم يكن اختيار هذا اليوم من قبيل المصادفة، إذ أن الحرب العالمية الأولى انتهت في الساعة الحادية عشر من يوم الحادي عشر من الشهر الحادي عشر من عام 1918. واختار المدنيون هذا اليوم لتذكر أولئك الذين ضحوا بأرواحهم من أجل السلام والحرية.

    وكانت قصيدة لجون ماكري عن حقول فليندرز مصدر الالهام للاحتفال بهذا اليوم الذي أصبح من الأعياد البريطانية.

    وفي الأيام التي سبقت الإحياء الأول للذكرى، راح وزير أمريكي للحرب يبيع زهور الخشخاش للأصدقاء، وذلك بهدف جمع التبرعات للمحاربين القدماء.

    ومنذ ذلك الحين، تُنظم كل عام حملة جمع التبرعات، التي صارت معروفة باسم Poppy Appeal.

    وكان 1921 هو العام هو الذي تأسس فيه الفيلق الملكي البريطاني.

    ويشارك عشرات الآلاف من المتطوعين في أنحاء بريطانيا في توزيع الزهور وجمع التبرعات التي تبلغ ملايين الجنيهات الاسترلينية.

    وجمعت الحملة الأولى 106 آلاف جنيه استرليني لأولئك الذين تأثرت حياتهم بالحرب، لمساعدتهم على الحصول على وظائف، وأماكن للسكن بعد تركهم الجيش.

    وفي البداية، كانت الزهرة مصنوعة من الحرير، وليس من الورق كما هو الحال اليوم.

    وفي عام 1922، أقيم مصنع لإنتاج هذه الزهرة، وتم تعيين الجنود الذين أصيبوا بإعاقات في الحرب عمالا به.

    وفي 2018، يقول الفيلق الملكي البريطاني إن حملة هذا العام تهدف إلى توجيه الشكر لجيل الحرب العالمية الأولى، وذلك في ذكرى مرور 100 عام على نهاية تلك الحرب.

    وقد أقيم نصب لزهرة الخشخاش الحمراء بطول 6 أمتار في المتحف البحري الوطني. ويحمل النصب رسائل كتبها بعض أولئك الذين عاشوا تلك الحرب.

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من سياسية

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha