حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم الاحتجاجات مستمرة في فرنسا الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة برشلونة يحدد سعر ديمبلي الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019 القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار

الامانة العامة لمجلس الوزراء تناقش مع المجلس الاقتصادي العراقي مشكلة التعريفة الكمركية

بواسطة عدد المشاهدات : 81
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم
الاحتجاجات مستمرة في فرنسا
الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض
النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة
برشلونة يحدد سعر ديمبلي
الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019
القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار
الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم
المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس
ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار
الحوثيون يعلنون وقف الهجمات على دول التحالف بقيادة السعودية
نائب يكشف حسم ست وزارات ولم يتبق إلا الدفاع والداخلية
موريتانيا تتأهل لنهائيات الأمم الأفريقية لأول مرة في تاريخها
الأردن ترسل وفد برلماني يزور دمشق للمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة
الحلبوسي يشيد بالدور القطري في إعادة إعمار العراق ويؤكد الألتزام بدعم المستثمرين القطريين
  • الامانة العامة لمجلس الوزراء تناقش مع المجلس الاقتصادي العراقي مشكلة التعريفة الكمركية






    برعاية الأمانة العامة لمجلس الوزراء وبناءآ على طلب المجلس الأقتصادي العراقي بتاريخ 24/6/2018 عُقد في دار ضيافة مجلس الوزراء الموقر وفي الساعة الخامسة من عصر يوم الأثنين 2/7/2018 أجتماعآ لمناقشة مشكلة تكدس البضائع في الموانئ والمنافذ العراقية والتعريفة الكمركية والضرائب وقد تم عقد هذا الأجتماع في دار ضيافة مجلس الوزراء ، وقد حضره كل من :-

    1. د.مهدي العلاق – الأمين العام لمجلس الوزراء

    2. الأستاذ كاظم الحمامي – وزير النقل

    3. د.كاظم الحسني  - مستشار رئيس الوزراء

    4. الاستاذ كاظم العقابي – مدير هيئة المنافذ الحدودية

    5.الاستاذ  منذر أسد – رئيس الهيئة العامة للكمارك

    6- المهندس. هاشم السوداني – مدير الشركة العامة للمعارض والخدمات التجارية

    7- الاستاذ  سعد عبد الوهاب رئيس الجهاز المركزي للتفتيش والسيطرة النوعية

    كما حضره عدد من القادة من وزارة الدفاع ووكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة والسيد مساعد قائد العمليات المشتركة  والسيد قائد عمليات بغداد وقائد عمليات البصرة وقائد القوة البحرية وعدد من الضباط . كما حضر الاجتماع عدد من ممثلي الوزارات والمؤسسات الحكومية ذات العلاقة وقد حضر الأجتماع ايضاً عدد كبير من رؤوساء المنظمات والهيئات الاقتصادية ورجال الاعمال والتجار والمستوردين ، حيثُ حضر كل من السادة :

    1- السيد ابراهيم البغدادي (المسعودي)– رئيس المجلس الاقتصادي العراقي

    2- السيد باقر المشاط – عضو مجلس إدارة المجلس الاقتصادي العراقي.

    3- السيد غدير العطار – عضو المجلس الاقتصادي العراقي

    4- السيد ضياء الخوام – عضو المجلس الاقتصادي العراقي

    5- السيد علي محسن الفرهود – عضو المجلس الاقتصادي العراقي

    6- السيد قيس الوزان – عضو مركز تنمية الأستثمار والأعمار العراقي

    7- جليل عبد الحسن الحداد (نائب  نقيب الصيادلة)  وكيل عدد من الشركات المصرية للأدوية و المستلزمات الطبية )

    8-صباح عبد الكريم حمزة ( شركة صباح اخوان لتجارة الألبسة الجاهزة  والاقمشة).

     9-د. احسان محمد سليم ابراهيم ( مكتب البجعة العلمي لاستيراد الادوية والمستلزمات الطبية )

    10-عمار محمد وجر ( شركة اشراق الشمس لتجارة المواد الغذائية ).   

    11-زيد رياض ال ناجي /شركة بنود العراق .

    12- كريم راضي حبيب - مدير اعلام المجلس الاقتصادي العراقي. 

    13- المهندس باسل الخفاجي المدير الإداري للمجلس الاقتصادي العراقي.

    14- حيدر الربيعي- مدير العلاقات العامة للمجلس الاقتصادي العراقي.

    15- المهندس حيدر صباح  خضر - كما حضر الاجتماع عدد من التجار وممثلي تقنية المعلومات في المجلس الاقتصادي العراقي.

    وفي بداية الأجتماع رحب السيد الأمين العام لمجلس الوزراء بالسادة الحضور مؤكدا" بأن الهدف من هذا الاجتماع هو تبادل الأفكار والرؤى فيما يخص موضوع تكدس الحاويات في الموانئ وتعقد الإجراءات الخاصة بتخليص وتصديق وثائق الشحن والفحص للبضائع وتعدد الجهات التي تقوم بإدارة الموانئ والمنافذ الحدودية أملين سماع مقترحات السادة الحضور لتدقيقها وتنقيحها ونقلها إلى مجلس الوزراء لأتخاذ اللازم بشأنها .

    ثم تحدث معالي السيد وزير النقل شارحاً امكانيات الموانئ العراقية والوضع القائم حالياً في الميناء ومشيداً بدور الجيش والقوة البحرية في حماية المياه الأقليمية ومنع التهريب وحماية الموانئ ، ثم ادار المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء الأجتماع طالباً من السادة الحاضرين في هذا الاجتماع تقديم اوراق العمل الخاصة بموضوع الأجتماع وقد كان السيد ابراهيم البغدادي المسعودي اول المتحدثين ، حيثُ قدم ورقة عمل بأسم المجلس الاقتصادي تم اعدادها بعناية من قبل عدد من اعضاء المجلس اضافةً لعدد من السادة التجار والمستوردين تتضمن الحلول الكفيلة بمعالجة هذهِ المشكلة التي باتت تقلق الكثير من شرائح المجتمع ومن أهم النقاط الواردة في ورقة العمل هي :-

    1. تفعيل نظام التعهد الكمركي والأمانات الكمركية لتخليص البضائع كحل سريع لتخفيف أثار تكدس الحاويات والبضائع في الميناء بعد دفع الأمانات الكمركية اللازمة على أن يتم تسوية هذه المبالغ بعد أتمام أجراءات تخليصها وأعادة الفائض منها الى المستورد .

    2. ضرورة تطبيق وتوحيد كافة الاجراءات والقرارات والتسعيرة و الرسوم الكمركية في منافذ العراق كافة بما فيها أقليم كردستان حيث ان عدم تطبيق القرارات والأجراءات في جميع المنافذ له عواقب أقتصادية كبيرة, على سبيل المثال فأن التعرفة الكمركية في أقليم كردستان منخفضة مما يؤثر على باقي المنافذ وبالتالي فأن ذلك يحدث أرباكآ في عمل الهيئة العامة للكمارك و الهيئة العامة للمنافذ مما يؤثر بالنتيجة على أيرادات الدولة أضافة لمنع أجحاف التجار في المنافسة التجارية .

    3.  طالما أن الهيئة العامة للكمارك لا تعتمد على  تسعيرة القوائم المصدقة في تقدير الرسم الكمركي نقترح الأكتفاء بتصديق أوراق البضائع (قائمة تجارية + شهادة منشآ + قائمة التعبئة) من الغرف التجارية في بلد المنشأ حيث ان هذا النظام معتمد في أغلب دول العالم وتطبيقه سيسهم في تسهيل الكثير من الأجراءات واختصار الوقت والكلف المالية.

    4. أشراك ممثلين من القطاع التجاري الخاص مع اللجان الحكومية لأيجاد آلية جديدة للتسعيرة الكمركية لتكون معقولة ومتوازنة وأعادة النظر بالاسعار التخمينية لبعض المواد والسلع حيث ان بعضها غير منطقي واعادة ترتيب الفئات الكمركية وتصنيفها للمواد المحددة بقرار مجلس الوزراء (المرقم 393 الصادر سنة 2017) وجعلها أكثر قربآ للواقع وحاجة المواطن .

    5. نقترح السماح بإعادة تصدير البضائع الجديدة وإعادة مبلغ الرسم الكمركي المدفوع عنها والسماح ايضا بإعادة تصدير البضائع المستعملة بدون أعادة مبلغ الرسم الكمركي المدفوع وهذا يؤدي الى واردات أضافية بالعملة الصعبة تدخل الى خزينة الدولة وهو موجود في معظم الدول وخاصة دول الخليج.

    6. احياء تجارة الترانزيت في العراق اسوة بدول الخليج والدول المجاورة نقترح اعادة تفعيل اتفاقية .

     

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من اخبار محلية

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha