حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم الاحتجاجات مستمرة في فرنسا الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة برشلونة يحدد سعر ديمبلي الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019 القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار

هذه هي مخاطر عمليات تصحيح النظر بالليزر

بواسطة عدد المشاهدات : 102
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حلّ لكارثة تلوّث المياه في العالم
الاحتجاجات مستمرة في فرنسا
الصين تدشن أول فندق بقلب حفرة ضخمة تحت الأرض
النزاهة تصدر بيانا حول قضية تلف العملة
برشلونة يحدد سعر ديمبلي
الحلبوسي يجتمع باللجنتين المالية والحكومية لمناقشة موازنة 2019
القوات الأمنية تعثر على 20 عبوة ناسفة بعملية تفتيش في الانبار
الشوارع التي سيتم قطعها امام حركة السير ببغداد اليوم
المرور العامة تصدر قرارا بشان السير بالاتجاه المعاكس
ايران ترفض مقترح تسلمها أموال الغاز المصدر للعراق بالدینار
الحوثيون يعلنون وقف الهجمات على دول التحالف بقيادة السعودية
نائب يكشف حسم ست وزارات ولم يتبق إلا الدفاع والداخلية
موريتانيا تتأهل لنهائيات الأمم الأفريقية لأول مرة في تاريخها
الأردن ترسل وفد برلماني يزور دمشق للمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة
الحلبوسي يشيد بالدور القطري في إعادة إعمار العراق ويؤكد الألتزام بدعم المستثمرين القطريين
  • هذه هي مخاطر عمليات تصحيح النظر بالليزر


     

     

     

    كشفت دراسات طبية حديثة، أن عملية تعديل القرنية باستخدام الليزر لتحسين النظر، "الليزك"، قد تعرض المريض لمضاعفات جانبية خطيرة تستمر لأعوام طويلة، كما أن العلاج قد لا يحقق النتائج المرجوة.

    وبحسب ما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز"، فإن شخصا يسمى جيوباني راميريز، خضع للعملية المثيرة للجدل قبل سنتين، فأصبح يرى كل شيء بصورة ثلاثية. 

    وكان راميريز الذي يبلغ من العمر 33 عاما، يأمل أن يتحسن بصره بعدما عانى من الرؤية المزدوجة واضطرابات الإبصار وحساسية مفرطة تجاه الضوء، لكن النتيجة كانت مخيبة لآماله.

    وقصد المريض عددا من جراحي العيون، لكن أيا منهم لم يحذره من احتمال حصول مضاعفات جانبية جراء إجراء عملية لتصحيح عيب البصر.

    وسمحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية في تسعينيات القرن الماضي بإجراء عمليات تصحيح عيوب البصر بالليزر، وأجرى نحو 9.5 ملايين أميركي العملية، سعيا منهم إلى التخلص من النظارات.

    في المقابل، اشتكى عدد من الأمريكيين الذين أجروا العملية، من مضاعفات خطيرة، وتحدثوا سنة 2008، في لقاء احتضنته إدارة الغذاء والدواء، عن تراجع بصرهم ومعاناتهم آلاما مزمنة أدت إلى فقدان الكثير منهم لوظائفهم.

    وأفضى الإخفاق الطبي في عمليات أخرى إلى زيادة عدم الاستقرار والانعزال الاجتماعي والاكتئاب.

    ويرى معدو الدراسة أن على الجراحين أن يحيطوا المرضى علما بالسيناريوهات المحتملة عقب العملية، حتى يضعوا في الحسبان أن صحة عيونهم قد تزداد سوءًا بدلا من تتحسن.

    ويؤدي غياب معلومات مفصلة عن مضاعفات العملية إلى عدم تدارك المشكلة في الأجهزة الطبية الجديدة التي توافق عليها إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة.

    في المقابل، يقول أطباء العيون إن عمليات الليزر أسرع الطرق وأكثرها أمانا لتصحيح عيوب البصر، ويقولون إن مضاعفاتها الخطيرة أمر نادر الحدوث.

    ويتراجع إبصار عدد من المرضى بعد العملية، فيضطرون إلى تقطير الدواء في العين كل نصف ساعة لمقاومة جفاف العين وهو أمر يسبب ألما حارقا، فضلا عن الرؤية المزدوجة،

    لكن أشخاصا آخرين يؤكدون أن العملية كانت خيارا صائبا وأدت إلى تحسن إبصارهم بشكل لافت،  فجاستن بوغليسي مثلا، وعمره 39 عاما، يوضح أنه عانى جفاف العين لمدة لا تزيد عن أسابيع "لقد كانت العملية أفضل شيء أقوم به لنفسي في الحياة".

    وأجريت عملية الليزر لـ700 ألف شخص في الولايات المتحدة، خلال العام الماضي، مسجلة ارتفاعا ملحوظا مقارنة بسنة 2016 التي بلغ فيها العدد 628 ألف عملية، وفق إحصاءات لهيئة "ماركت سكوب" البحثية.

     

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من طب وعلوم

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha