المنتخب الوطني يحافظ على مركزه في تصنيف الفيفا اكتشاف أثر قدم عمرها 3000 عام مفوضية حقوق الانسان تثمن موقف الحكومة بتخصيص مليار دينار لدعم ملف المقابر الجماعية العبيدي يؤكد بدعم القوى الوطنية سأحظى برئاسة البرلمان القادم بكين تعتزم إستئناف المحادثات التجارية مع واشنطن أواخر الشهر الجاري روسيا تؤكد ضرورة تعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع الصين بومبيو ودي ميستورا: لا إعادة للإعمار في سوريا قبل التسوية السياسية الأمم المتحدة تدعو إلى وقف فوري للقتال في أفغانستان ألف مختص من الجيش الروسي يطهرون سوريا من الألغام الباوي يدعو بغداد الزام أميركا باتفاقيتها الأمنية مع العراق

علماء يفكون شيفرة فيروس التهاب الكبد "ب" من العصر الحجري

بواسطة عدد المشاهدات : 52
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
المنتخب الوطني يحافظ على مركزه في تصنيف الفيفا
اكتشاف أثر قدم عمرها 3000 عام
مفوضية حقوق الانسان تثمن موقف الحكومة بتخصيص مليار دينار لدعم ملف المقابر الجماعية
العبيدي يؤكد بدعم القوى الوطنية سأحظى برئاسة البرلمان القادم
بكين تعتزم إستئناف المحادثات التجارية مع واشنطن أواخر الشهر الجاري
روسيا تؤكد ضرورة تعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع الصين
بومبيو ودي ميستورا: لا إعادة للإعمار في سوريا قبل التسوية السياسية
الأمم المتحدة تدعو إلى وقف فوري للقتال في أفغانستان
ألف مختص من الجيش الروسي يطهرون سوريا من الألغام
الباوي يدعو بغداد الزام أميركا باتفاقيتها الأمنية مع العراق
التعليم تعلن موعد امتحانات الدور الثاني في الكليات والمعاهد
لجنة التحقيق المركزية تحمل ضابطان مسؤولية حبس مواطنة نازحة في كرفان وتحيلهما للقضاء
دولة القانون تؤكد الكتلة الأكبر حسم أمرها وسُيعلن عنها الأسبوع المقبل
سائرون يؤكد وحدة موقفه وتماسك مكوناته
العبادي : لانقف مع حصار اي دولة نتيجه ما مر به العراق سابقاً
  • علماء يفكون شيفرة فيروس التهاب الكبد "ب" من العصر الحجري






    أثبت علماء ألمان أن مسببات مرض التهاب الكبد الوبائي من نوع "ب"وجدت في أوروبا قبل سبعة آلاف عام.

    وذكرت جامعة كيل الألمانية أن المادة الوراثية لهذه الفيروسات وجدت في عينات أسنان بهياكل عظمية من العصر الحجري ، في مدينة كارسدورف التابعة لولاية سكسونيا أنهالت.

    وتعد هذه هي أقدم مسببات للأمراض الفيروسية يتم اكتشافها في العالم حتى الآن.

    ويعتبر مسبب مرض التهاب الكبد الوبائي من نوع "ب" أحد الفيروسات الأكثر انتشارا في الوقت الراهن، حيث يعاني منه أكثر من 250 مليون إنسان على مستوى العالم.

    ينتقل هذا المرض عبر الدم وعبر الممارسات الجنسية كذلك.

    ونشرت نتائج هذه الدراسة، التي شارك فيها أيضا علماء من معهد ماكس بلانك للتاريخ البشري في مدينة يينا الالمانية.

    وفحص العلماء 53 هيكلا عظميا من العصر الحجري الحديث ومن العصور الوسطى.

    وقد عثر الفريق الطبي العالمي على أنواع من التهاب الكبد الوبائي "ب" وتمكن من إعادة تركيب الجينوم الوراثي (الحمض النووي) للمرض الذي أصابها.

    وتختلف المادة الوراثية لفيروسات العصور الوسطى عن تلك التي تنتمي للعصر الحجري، حيث يشبه هيكل فيروسات العصور الوسطى الأنواع المسببة للمرض اليوم، حيث يثير الفيروس الدهشة بعدم تغير مكوناته خلال الـ 500 عام الأخيرة إلا بصورة ضئيلة تماما.

    وقال الفريق العلمي إن مسببات المرض التي كانت موجودة في العصر الحجري يبدو أنها انقرضت، مشيرا إلى أن أنواعا قريبة من هذه الفيروسات القديمة توجد حاليا لدى قرود الشمبانزي والغوريلا، لكن لا توجد قرابة بينها وبين الفيروسات التي تصيب البشر اليوم.

     

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من طب وعلوم

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha