الأعرجي: البيان الختامي للقمة مكة ضوء أخضر لأمريكا لشن حربها على ايران.. هذا ما على العراق فعله الصدر مخاطبا الحكومة بعد تفجيرات كركوك: تصرفي أو دعينا نتصرف مقتل 5 أشخاص وإصابة 18 حصيلة التفجيرات الـ 6 التي هزت كركوك إيران لـ قادة دول الخليج.. أمريكا لن تحميكم مقابل خيانتكم قوة امنية تضبط صهريجا محملا بالكاز كان معدا للتهريب جنوب شرقي بغداد اخماد حريق في حقل للحنطة غربي الانبار رئيس الجمهورية يصل الى جدة للمشاركة في قمتين قتيل و7 جرحى في هجوم لـداعش جنوبي كركوك وزير الخارجيّة يستقبل نظيره التركي ويبحثان التنسيق بين الجانبين عبد المهدي يلتقي امير قطر

المجلس الاقتصادي العراقي يقيم منتدى المخترعين العراقيين ومعرض براءات الاختراع

بواسطة عدد المشاهدات : 182
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأعرجي: البيان الختامي للقمة مكة ضوء أخضر لأمريكا لشن حربها على ايران.. هذا ما على العراق فعله
الصدر مخاطبا الحكومة بعد تفجيرات كركوك: تصرفي أو دعينا نتصرف
مقتل 5 أشخاص وإصابة 18 حصيلة التفجيرات الـ 6 التي هزت كركوك
إيران لـ قادة دول الخليج.. أمريكا لن تحميكم مقابل خيانتكم
قوة امنية تضبط صهريجا محملا بالكاز كان معدا للتهريب جنوب شرقي بغداد
اخماد حريق في حقل للحنطة غربي الانبار
رئيس الجمهورية يصل الى جدة للمشاركة في قمتين
قتيل و7 جرحى في هجوم لـداعش جنوبي كركوك
وزير الخارجيّة يستقبل نظيره التركي ويبحثان التنسيق بين الجانبين
عبد المهدي يلتقي امير قطر
العراق يسلم 188 طفلا تركيا خلّفهم داعش إلى بلادهم
القوات الأمريكية نقلت سرا 30 "داعشيا أجنبيا" من سوريا إلى العراق
إيران تفاجئ السعودية بعزمها على حضور قمة مكة رغم عدم تلقيها أي دعوة
الحكم على فرنسي سابع بالإعدام في العراق بتهمة الإنتماء لـداعش
مقتل 14 ارهابيا بينهم انتحاريون بعملية انزال جوي غربي الموصل
  • المجلس الاقتصادي العراقي يقيم منتدى المخترعين العراقيين ومعرض براءات الاختراع

    كامل الكعبي

    اقام المجلس الاقتصادي العراقي منتدى المخترعين العراقيين ومؤتمر ومعرض براءات الاختراعات ، في فندق فلسطين ببغداد، وتحت شعار (بالعلم والابداع والابتكار تتقدم الأوطان ) وبحضور رئيس الوزراء عادل عبد المهدي واعضاء من مجلس النواب وعدد من المسوولين والمستشارين.

    حيث رعى رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي المنتدى.

    وقال رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، ان العراقيين قادرون على ايجاد الحلول لجميع الازمات وبناء مستقبل افضل ونحن متفائلون بتحقيق ذلك، ودعا الى تعزيز الثقة بالنفس ودعم القدرات والكفاءات العراقية وعدم الاعتماد على استيراد الحلول من الخارج وازالة العقبات والقوانين التي تعيق المبادرات الخلاقة.

    واضاف، ان العراق يجب ان يعود مركزا للحضارة وللعلم والمعرفة لامتلاكه مقومات وخصائص النهوض، ويجب ان لاناتي بالتغني بماضي حضارتنا العريقة دون مواصلة التقدم،

    وأوضح، ان الأزمات يجب ان تكون دافعا لابتكار الحلول اسوة بتجارب الدول الناجحة التي خرجت من الحروب اكثر قوة وخدمة للانسانية باختراعاتها والتكنلوجيا التي وفرتها لكل العالم.

    مشيرا الى ان، الاختراعات والاكتشافات مؤشران لتقدم الامم ويمكن بهما تحقيق اختراق والانتقال من حال الى حال.

    وأعلن رئيس الوزراء عن توجة الحكومة لتخصيص جوائز مجزية للمبدعين والمخترعين وتبني اعمالهم وتحويلها من نظريات الى منتجات.

    من جانبه رحب ابراهيم البغدادي، رئيس المجلس الاقتصادي العراقي، برئيس الوزراء عادل عبد المهدي وبالحضور بكم من معاني الغبطة والسرور، وناشد بدعم التقدم العلمي لتحقيق اعلى درجات النجاح من خلال اصحاب العقول العراقية الكبيرة واستثمار لعملية العقل البشري بعد الانتصار الكبير على قوى الشر والظلام وبفضل قواتنا المسلحة بكافة صنوفها وتشكيلاتها والدماء الزكية لشهدائنا الابطال ، واشار الى ان المرحلة القادمة تتطلب من الجميع التعاون لدعم المشاريع الاستثمارية لخلق اعمار كبير في العراق، ويجب ان يكون العمل بالتخطيط السليم والبناء الاقتصادي.

    وقد حقق المجلس الاقتصادي العراقي الكثير في الأعوام الماضية من النشاطات والبرامج والمشاركات في مؤتمرات دولية ومحلية.

    حيث إن الحكومة وجدت بإن إعمار العراق لايتحقق دون القطاع الخاص وذلك لدوره الكبير في إنجاح القطاع الإقتصادي بما في ذلك المجلس الاقتصادي العراقي

    فيما بعد عرض فيلم يجسد الاعمال المميزة للمخترعين العراقيين وطبيعة افكارهم ومشاركاتهم في الدول العربية والعالمية والشهادات والبراءات التي حصلو عليها، ومن ثم افتتح رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس المجلس الاقتصادي ابراهيم البغدادي معرض براءات الاختراع للمخترعين العراقيين والشهادات والبراءات التي حصلوا عليها، وفي الختام تم توقيع مذكرة تفاهم بين المجلس الاقتصادي العراقي ومنتدى المخترعين العراقيين.

    • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
    • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
    • نسخة نصية نسخة نصية

    المزيد من تحقيقات وتقارير

    Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

    كلماته الدلالية:

    لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

    إكتب تعليق

    • عريض
    • مائل
    • خط بالأسفل
    • إقتباس

    الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

    Captcha